التعليم السعودي | اتصل بنا | من نحن | أعلن معنا | سياسة الخصوصية | مركز التحميل

 

 

العودة إلى قسم مواضيع  البحوث


 

 

بحث عن فيروس كورونا

 

بدأ تفشي فيروس كورونا في الصين قبل أن ينتشر في 203 دولة حول العالم ويتسبب بوفاة أكثر من 42 ألف شخص بينما

 لامست أعداد الإصابات المثبتة 860 ألفاً

فما هو هذا المرض ؟ وماذا تفعل كي تقي نفسك من الإصابة به ؟



ما هي الأعراض


يؤكّد العلماء أن فيروس كورونا يحتاج إلى خمسة أيام في المتوسط لتظهر أعراضه التي ​​تبدأ بحمى متبوعة بسعال جاف وبعد

 نحو أسبوع يشعر المصاب أيضاً بضيق في التنفس ما يستدعي العلاج في المستشفى

ونادراً ما تأتي الأعراض في صورة عطس أو سيلان مخاطي من الأنف كما أنّ ظهور هذه الأعراض لا تعني بالضرورة أنك

 مصاب بمرض كورونا لأنها تشبه أعراض أنواع أخرى من الفيروسات مثل نزلات البرد والإنفلونزا وأمراض أخرى أيضاً

ويمكن أن يسبب فيروس كورونا في حالات الإصابة الشديدة الالتهاب الرئوي ومتلازمة الالتهاب الرئوي الحاد وقصور وظائف

 عدد من أعضاء الجسم حتى الوفاة

ويعد كبار السن والأشخاص الذين يعانون من أمراض مزمنة مثل الربو والسكري وأمراض القلب هم الأكثر عرضة للإصابة

 بالفيروس
 

ما هي احتمالات الموت جراء الإصابة بفيروس كورونا

 

يعتقد باحثون حالياً أنّ ما بين 5 و40 حالة من كل 1000 حالة إصابة بفيروس كورونا ستنتهي بالوفاة وأن أفضل

 تخمين لمعدل الوفاة هو موت تسعة أشخاص من كل 1000 حالة إصابة أو نحو 1 في المائة منها

ولكن ذلك يعتمد على مجموعة من العوامل: فئتك العمرية وجنسك والحالة العامة لصحتك والنظام الصحي حيث توجد



ما مدى صعوبة تحديد معدل الوفاة



الأمر يصل في صعوبته إلى درجة صعوبة الحصول على الدكتوراه حتى إحصاء الحالات أمر صعب

لا يتم رصد معظم حالات الإصابة بغالبية الفيروسات لأنّ المصابين بأعراض طفيفة لا يميلون إلى استشارة الطبيب

 

كيف يمكن للمدن الكبرى منع انتشار فيروس كورونا

 

ومن غير المرجّح أن يكون تباين معدلات الوفاة التي نشهدها في أنحاء متفرقة من العالم ناتجا عن وجود نسخ

 مختلفة من الفيروس

السبب في هذا هو تباين قدرة البلدان على اكتشاف الحالات الأكثر اعتدالاً والتي تعدّ أصعب في الرصد والتوثيق

 بحسب بحث أجرته جامعة امبريال كوليدج لندن

وبالتالي فإن تسجيل عدد حالات أقل من الواقع يجعل من السهل المبالغة في تقدير معدلات الوفاة ولكن يمكنك أيضاً

 أن تخطئ في الاتجاه الآخر لهذا الوباء

وذلك لأنّ الأمر يستغرق وقتاً قبل أن تنتهي الإصابة بالشفاء أو الموت



هل الأمر أشد خطورة من الأنفلونزا



لا يمكننا مقارنة معدلات الوفاة لأنّ العديد من الأشخاص الذين يعانون من أعراض طفيفة للأنفلونزا لا يختارون

 استشارة الطبيب مطلقاً

ولذلك، لا نعرف عدد حالات الإصابة بالأنفلونزا أو أي فيروس جديد كلّ عام

إلا أنّ الأنفلونزا تستمر في قتل الناس كما تفعل في كل شتاء

ومع تطور البيانات سيتمكن العلماء من رسم صورة أوضح عن الفئات الأكثر عرضة للخطر في حال تفشي

 فيروس كورونا على نطاق واسع

وبحسب النصائح الأساسية من منظمة الصحة العالمية يمكنك حماية نفسك من جميع فيروسات الجهاز التنفسي عن

 طريق غسل اليدين بالماء والصابون أو المعقمات اللتي تقتل الجراثيم وتجنب الأشخاص الذين يعانون من السعال

 والعطس مع محاولة الامتناع عن لمس العينين والأنف والفم

 




html xml sitemap